نجمة الليل دموع الورد كن مختلفا وقشر البرتقاله بالملعقه .... لـ(قدوة الصديقين) ][ ... المنتدى الإسلامي العام ... ][



التميز خلال 24 ساعة
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز المشرفة المميزه
قريبا
بقلم :
قريبا قريبا


][ ... الرف الأدبي ... ][ •• قصص، روايات، كتب، شعر وخواطر ••

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 06-12-2011, 06:52 PM   #1
 
الصورة الرمزية قمر الغلآ

قمر الغلآ غير متواجد حالياً
Post قصتي مع جن بيتي

بسم الله الرحمن الرحيم .


حبيت أني أشارك معكم بقصة حقيقية حدثت معي ولو حكاها لي أحد ما كنت أصدقه , والحكاية تتعلق بالجن

( أعاذنا الله من شياطين الأنس والجن )
و
( أعوذ بك ربي من همزات الشياطين وأعوذ بك ربي أن يحضرون )
ماعلينا , أنا من يوم وأنا صغيرة تجذبني حكايات الجن والعفاريت وتشد انتباهي , واذكر لما كنت بالابتدائية في سادس كان عندنا صديقة بارعة في قص حكايات الجن والعفاريت علينا فكنا كل الفصل والله نتحلق حولها وهي تلعب بنا بقصصها عن الجن يمين ويسار على كيف كيفها , ومو هنا المشكلة المشكلة أنه بعد ما نروح بيوتنا ويجي وقت النوم يطير النوم من الرعب لأننا نسترجع حكاياتها التي حكتها لنا في النهار في الليل ونجلس نتخيل كل ما قالته لنا وما ننام وكان الوالد الله يطول بعمره كثيرا ما كان يوبخني في صباح اليوم الثاني على جلوسي مع البنات لسماع حكايات مها ( البنت اللي كانت تحكي لنا عن الجن ) لأني أظل أوقظ أمي المسكينة التعبانة طوال الليل لتجلس معي وتأنسني وعندما لاتستجيب ألتصق بها وأنام مثل لصقة جونسن وأظل بدون نوم حتى الفجر .

المهم كان موضوع الجن من المواضيع المحببة في الحديث ولكن آثارها مخيفة , وكبرنا وتزوجنا وأنجبنا وشاء الله أن انتقل في السكن إلى الشقة المقابلة لشقتي القديمة لأنها أوسع وأكبر , فانتقلنا لها بعد أن جهزناها وأعددناها بشكل لائق , المهم انتقلت للسكن فيها في أول يوم من رمضان وكان الوضع طبيعي جدا وعادي وانتهى رمضان وجاء العيد والأمن مستتب تماما وانتهى العيد وجاء ذو القعدة وانقضى على أحسن حال ومن بعد ذلك دخل علينا شهر الحج , ثاني يوم فيه أو ثالث يوم لا أذكر كنت جالسة على سريري وفاتحة لاب توبي وأدندن من الرضا والسعادة وكان العصر يادوب مؤذن قبل شوي وقاعدة أقول داخل نفسي الآن سأقوم اتوضا وأصلي وبينما أنا أنظر للاب توبي إذا أنا أسمع مثل صهيل خيل وكأنه قافلة من بعيد آتية وأحسست بهذا الصوت اللي كان في داخل أذني وكأنه آت من مكان بعيد , ولمن رفعت رأسي أستطلع الأمر مر من أمامي من الجدار إللي فيه الشباك ويقع على يساري إلى الجدار المقابل والمؤدي إلى المطبخ وهو على يميني أطياف مثل ثياب الرجال البيضاء ولكنها مفرغة من الداخل مثل فيلم كرتون كاسبر للي شافوه , المهم هذه الأطياف ظلت تمر من أمامي واحد ورا الثاني فكان عددهم كثير فلم أكن أدري بما يجري لأنتبه وأعدهم العدد الصحيح , المهم كان ذهني خالي من الموضوع تماما فقلت في نفسي يبدو انه يهيأ لي لأني ما قمت للصلاة وعادي قمت ودخلت الحمام ( أعزكم الله ) وقمت أتوضأ وأنا أنظر لنفسي في المرآة وخرجت ووضعت سجادتي إللي مكانها بجوار الجدار إللي فيه الشباك اللي يطل على حوش صغير مهجور فيه حمام ( أعزكم الله ) مهجور أيضا , وكبرت قائلة الله أكبر ودخلت في الصلاة وبدأت أقرأ الفاتحة وما تيسر من القرآن بعد ذلك وإذا بتلك الأطياف الخيالية تعود لتدور من حولي دوران دوران دوران , شعرت بها هذه المرة أطول وإذا بهاجس قوي يطلب مني أن أنظر في قزاز الشباك ( لأني مركبة قزاز ملون حلو وماني مركبة ستائر حتى استمتع بالنور الداخل من الشباك الملون ) كي أنظر للحمام المهجور اللي استطيع النظر إليه بسهولة إذا وقفت في صلاتي , قاومت رغبتي في النظر ناحية الشباك واستمريت أصلي واشعر بتلك الأطياف ( والله العظيم ) تدور من حولي وأنا في ركوع ورفع وسجود وجلوس والهاجس يأتيني قوي إذا رفعت من ركوعي أو وقفت لركعة جديدة أن أنظر ناحية الحمام ( أجلكم الله ) ولو لمرة واحدة وأنا مسوية فيها بطلة وما طالعة ولا مرة حتى جلست للتشهد الأخير والصلاة الإبراهيمية عند ذلك حدث مالم يكن في الحسبان إذ انشق الجدار اللي قدامي ـ إي والله العظيم إنه أنشق ــ واخترقه شيء أسود كبير ماني عارفة كيف أوصفه هل هو عباءة سوداء ضخمة ؟ هل هو قطعة قماش سوداء كبيرة ؟ المهم أنه لمن انشق وقف شعر جسمي كله وكنت انتهيت من الصلاة فقمت أولول واتصلت على زوجي وطلبت حضوره فورا واعلمته أني أظن إن البيت مسكون .

نقدر نعتبر هذي الفصل الأول القصير في حكايتي مع الجن إذا ما خفتوا وقلوبكم قوية وحابين أكمل اكتبوا تعليقاتكم وأنا أكمل لكم وصدقوني الجزء القادم إلى حد الآن كل ما أحكيه لأحد ما يصدق .

تعليقاتكم تخليني أكمل أو لا أكمل وأترككم الآن وتصبحوا على خير .

بالمناسبة أنا ما زلت أعيش في نفس البيت إللي حصلت لي هذه الحكايا .

,,منقؤوؤول,,
من مواضيعي

0 ماهقيتكــ تسذاااا ياكنتاكي طحت من عيني خلاص لاكنتاكي بعد اليوم
0 اسبآإب غير متوقعه تجعلك اكثر سمنه
0 القنـآإع ـآإتْ ..~
0 طيب ليش تفصخ التي شيرت ههههههه
0 كلمـــة ... لم يــعرف معناهــا العالم ؟؟!!


  رد مع اقتباس
قديم 06-13-2011, 02:59 AM   #2
 
الصورة الرمزية همس الخيال
افتراضي

شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .
من مواضيعي

0 ديكورات نآآيس
0 طفل في باص الروضه جالسه يغني
0 مكياج للعيون
0 معلومات غريبه جدا
0 أنمي بأطارات رائعه


التوقيع :
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
  رد مع اقتباس
قديم 06-19-2011, 03:03 AM   #4

الدولة :  في قلب مغليني فديته
هواياتي :  القراءه السياحه المنتديات

مشاهدة أوسمتي

دانه غير متواجد حالياً
افتراضي

بسم الله على قلبك اختي قمر الغلا
كملي القصة شوقتينا وخوفتينا في نفس الوقت والله لو انا ماقعدت ولايوم بالشقه هذي مستحيل
لكن في شي استغربت منه كيف يظهر لك الجن وانتي تصلين الشي المعروف ان الجن وقت قراءة القران والصلاة يختفون >> مجرد سؤال
من مواضيعي

0 سامحنـــــــــــي حبيبي
0 اللي اعصابه تعبانه
0 لآ هي غربـة مگان ولاهي غربـة زمـن..!
0 اغلى واحلى سيارة في العالم‏
0 دعاء جبرائيل عليه السلام


التوقيع :
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
  رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة



الساعة الآن 07:20 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi